fb tw ig

الأفارقة يحتكرون على جوائز أمير قطر لمكافحة الفساد في ماليزيا



Last update: December 07, 2018 20:21 PM

بوتراجايا / 7 ديسمبر/كانون الأول //برناما//-- شهد مراسم تسليم جائزة الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الدولية لمكافحة الفساد المنعقد  اليوم في ماليزيا، احتكار الأفارقة على الجائزة التي تنقسم إلى أربع فئات وهي إنجاز العمر والابتكار وإبداع الشباب والبحث والعلمي، والتي بلغت قيمتها الكلية نحو مليون دولار، حيث فاز أربعة أشخاص بارزين من إفريقيا ضمن ثمانية فائزين من المكسيك والولايات المتحدة الأمريكية وأستراليا وليبيريا.

 

هذا وقد تقاسم الجائزة من فئة الابتكار، كل من «بي أن جي» من بابوا غينيا الجديدة بابتكاره هواتف محاربة للفساد والدكتور روجر كورانتنق (غانا)، كما تقاسم في جائزة إنجاز العمر، شخصان تقديراً لمساهمتهما المميزة، هما السيد نوهو ريبادو من نيجيريا والسيد ليونارد فرانك مكارثي من جنوب أفريقيا.

 

أما في فئة إبداع الشباب وتفاعلهم، فقد تشارك الجائزة شخصان، هما السيدة فرناندا أنجليكا فلورس من المكسيك ومؤسسة «أكاونتيبيليتي لاب» من الولايات المتحدة الامريكية، كما تشارك شخصان آخران في فئة البحث الأكاديمي والتعليم، وهما البروفيسور جيسون شارمان أستراليا والدكتورة روبتيل نايجاي بيلي من ليبيريا.

 

تنعقد جائزة الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الدولية لمكافحة الفساد، في دورتها الثالثة لعام 2018م ببوتراجايا، بتنظيم من قبل المركز القطري لحكم القانون ومكافحة الفساد الذي تأسس بدولة قطر  في عام 2016، بالتعاون مع الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، بهدف ترويج أهمية محاربة الفساد في جميع أنحاء العالم.

 

قام سمو أمير قطر الشيخ تميم نفسه بتسليم الجوائز، بحضور رئيس الوزراء الدكتور محاضير محمد.

 

وذكر بيان صادر بمناسبة المراسم، أن الجائزة تأتي متماشية مع الخطوات التي تتابع الاتفاقات والقرارات للأمم المتحدة لمكافحة الفساد من أجل تجمع ونشر الجهود الابتكارية في محاربة الفساد، والاعتراف في الوقت ذاته بمثابة حوافز لتحسين الأدوات للتعرف على الأفراد الذين أظهروا الرؤية، والقيادة،  والإبداع، والالتزام للتعامل مع قضايا الفساد.

 

وأضاف البيان أن اختيار ماليزيا لاستضافة مراسم توزيع الجوائز لهذه المرة، نتيجةً لتميزها في مكافحة الفساد.

 

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية - برناما// م.م م.ي س.هـ



       أهم الأخبار في أسبوع