fb tw ig

الداخلية الماليزية تقترح التفاوض مع سنغافورة بشأن الحدود الساحلية



Last update: December 08, 2018 16:00 PM

كوالالمبور/ 8 ديسمبر/كانون الأول //برناما//-- أعرب وزير الداخلية السيد محي الدين ياسين عن أمله أن يتم حل تضارب المطالب بالفضاء الجوي والحدود الساحلية بين ماليزيا وسنغافورة عبر طاولة المفاوضات.

 

وقال للصحفيين عقب افتتاح مؤتمر حزب «بريبومي» الوطني الماليزي (Bersatu) في ولاية جوهور، اليوم السبت، إن هذه الخطوة مهمة لتجنب أي منافسة غير ضرورية بين البلدين.

 

وتابع يقول: "ألاحظ ما قاله وزير سنغافوري قبل بضعة أيام إنهم (سنغافورة) يريدون إنهائه صلحاً، لذلك هذه الخطوة جيدة. لا نريد أن نشعل منافسة غير ضرورية قد تتسبب في عدم الرضا".

 

أفاد بذلك تعليقاً على آخر التطورات الجارية بين ماليزيا وسنغافورة جراء قضية الفضاء الجوي والحدود الساحلية، مشيراً إلى أن مجلس الوزراء قد ناقش الأمر على محمل الجد مؤخراً.

 

مع ذلك، فيعتقد محيي الدين أن الوزير المختص بهذا الشأن سوف يبذل قصارى جهده لحل القضية، كما يوجهه مجلس الوزراء.

 

وفي نفس السياق، قال وزير التجارة والصناعة السنغافوري تشان تشون سينغ في أول تعليق له على النزاع، إنه مع احتمال وقوع حادث، "لا ينبغي أخذ الأمر ببساطة".

 

ونقلت قناة نيوز آسيا قوله: "الوضع في تلك المنطقة متوتر. موقع السفن التابعة للبلدين قريبة من بعضها البعض، ونحن نعرف أن هناك سفناً مزودة بأسلحة، إذن لا يمكننا أخذ الأمر ببساطة. الحوادث أمر وارد".

 

وذُكر أنه قال إن سنغافورة ترحب "بحل النزاع صلحاً وسريعاً".

 

كما نُقل عن الوزير قوله إنه إذا لم يتوصل إلى اتفاق، فإن سنغافورة مفتوحة لإيجاد مخرج من خلال "إجراء تسوية نزاع دولي مناسب".

 

أمس الجمعة، رفضت سنغافورة مقترحات ماليزيا بأن يوقف الطرفان تسليم الأصول إلى المنطقة المتنازع عليها. غير أن سنغافورة تقول إنها "مستعدة لمناقشة هذه المسألة مع ماليزيا بشكل بنّاء، حفاظاً على العلاقات الثنائية الهامة".

 

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية – برناما//س.هـ



       أهم الأخبار في أسبوع