fb tw ig

وزير الدفاع التركي: لم يتم الإلتزام بالوعود التي قطعت في منبج السورية



Last update: January 19, 2019 15:56 PM

أنقرة/ 19 يناير/كانون الثاني //كونا – برناما//-- اعتبر وزیر الدفاع التركي خلوصي أكار الجمعة أن الوعود التي قطعت بشأن الاتفاق على مدینة منبج في شمال سوریا لم یتم الإلتزام بھا.

 

 وقال أكار في بیان صادر عن وزارة الدفاع التركیة بعد اجتماعه مع السیناتور الجمھوري الأمریكي لیندسي غراھام إن بلاده "تقاتل حزب العمال الكردستاني ووحدات الحمایة الشعبیة وما یسمى تنظیم الدولة الإسلامیة (داعش) وما یسمى (الكیان الموازي)".

 

وأكد أن تركیا لن تسمح بإقامة "ممر إرھابي" على حدودھا الجنوبیة موضحًا أن أنقرة وواشنطن ستحلان المشاكل من خلال العمل المشترك. وكان غراھام وصل إلى أنقرة في وقت سابق أمس والتقى الرئیس التركي رجب طیب أردوغان ووزیر الخارجیة مولود جاویش أوغلو حیث بحث معھما آخر تطورات الأزمة السوریة. وكانت تركیا والولایات المتحدة اتفقتا على خریطة طریق بشأن مدینة منبج تنص على انسحاب قوات حزب الاتحاد الدیمقراطي السوري الكردي ووحدات الحمایة الشعبیة منھا من أجل تحقیق الاستقرار بالمنطقة.

 

 وتعتبر واشنطن حزب الاتحاد الدیمقراطي ووحدات الحمایة الشعبیة حلیفین "موثوق بھما" في الحرب ضد ما یسمى تنظیم الدولة الإسلامیة (داعش) بینما تصنفھما أنقرة منظمتین "إرھابیتین".

 

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية – برناما//ب. ع



       أهم الأخبار في أسبوع