fb tw ig

ماليزيا تدرس مكافحة الاتجار بالأطفال بقصد استغلال جنسي



Last update: February 23, 2019 13:54 PM

كوالالمبور/ 23 فبراير/شباط //برناما//-- وزارة تنمية المرأة، الأسرة والمجتمع الماليزية بصدد دراسة أمثل آلية لمكافحة قضية الاتجار بالأطفال بقصد الاستغلال الجنسي، والتي تستهدف ماليزيا مركزاً.

 

وقالت نائبة رئيس الوزراء الدكتورة وان عزيزة وان إسماعيل إن الحكومة تأخذ هذه القضية على محمل الجد وتتعاون مع الدول المجاورة لمكافحة مثل هذه الأنشطة.

 

وأضافت: "سيتم تقديم تفاصيل أكثر دقة للتأكد من عدم استغلال البلاد وجهةً للاتجار بالجنس مما يشمل الأطفال.

 

وأردفت تقول: "ستقوم الحكومة بتشديد أنظمة ما لحماية أطفالنا من أن يصبحوا ضحايا للجنس".

 

صرّحت بذلك للصحفيين عقب حضور مجلس البيت المفتوح بمناسبة عيد رأس السنة الصينية الجديدة 2019 هنا، أمس.

 

أفادت إحدى الصحف الإخبارية سابقاً أن ماليزيا أخذت تكون مستهدفة من قبل عصابات الاتجار بالأطفال بقصد الاستغلال الجنسي بدلاً من الدول المجاورة بما فيها تايلاند وكمبوديا والفلبين التي اتخذت إجراءات صارمة ضد هذا النشاط.

 

ووفقاً للتقرير نقلاً عن ناشط حقوق الإنسان، فإن العصابات تستهدف الأولاد في عدة مناطق تشمل بوكيت بينتانج، بريكفيلدز، باسار سيني وأمبانغ في العاصمة.

 

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية – برناما//س.هـ



       أهم الأخبار في أسبوع