fb tw ig

الشرطة الماليزية: معدل انضمام النساء إلى داعش يبدو مقلقاً



Last update: August 21, 2019 17:33 PM

كوالالمبور/ 21 أغسطس/آب //برناما//-- كشفت الشرطة الماليزية أن معدلات انضمام النساء في منطقة جنوب شرق آسيا إلى تنظيم داعش الإرهابي، تبدو مقلقة.

 

وقال مساعد رئيس قسم مكافحة الإرهاب، الفرع الخاص بالمديرية العامة للشرطة الماليزى أيوب خان مايدين بيتشاي، إن المجنّدات من النساء من تنظيم داعش تبنى عدداً مقلقاً حيث لا يزلن يلتزمن بأيديولوجية الجماعة وأهدافها فيستعدن الصدارة على شن هجمات واسعة النطاق.

 

واستدرك يقول: "إن ما يزيدنا قلقاً حيال هذه الوضعية انضمام النساء إلى الأفعال والهجمات الانتحارية. ففي الفلبين كان الهجوم على كنيسة فعلته مرأة وكذلك في سورابايا بإندوينسيا.. أيضاً مرأة. إنه اتجاه جديد في جنوب شرق آسيا.. إنه فعلاً تجنيد مهاجمات انتحاريات".

 

صرّح بذلك في مؤتمر صحفي عقب إلقاء تعليمات في الندوة التوعوية عن الأمن: مكافحة تهديدات داعش والفرق الضالة في دائرة بيندانج من ولاية قدح شمال ماليزيا.

 

كما أن التعاون بين عناصر داعش وخلاياها في هذا البلد وكل من إندونيسيا وجنوب الفلبين، يثير القلق، بحسب المسؤول.

 

وعزا ذلك إلى حقائق الاعتقالات التي شنتها الشرطة خلال مايو الماضي في ولاية صباح، والتي شملت رجلين إندونيسيين ينتميان إلى داعش حيث كانا يتوقفان في الولاية قبل التوجه إلى جنوب الفلبين لشن الهجوم على كنيسة يناير الماضي.

 

وفي نفس السياق، كشف أيوب أنه تم اعتقال 40 شخصاً بمن فيهم امرأتان لحد الآن في ماليزيا بتهمة التورط في أنشطة الميليشيات منذ يناير من السنة الجارية.

 

وقال: "نركز على الوقاية.. إذا توفر لنا معلومات مبكرة ودبراهين كافية، سوف نتصرف.. لن ندعهم يشنون هجمات".

 

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية – برناما//س.هـ



       أهم الأخبار في أسبوع