fb tw ig

عدم ترحيل الداعية ذاكر نايك إلى الهند قرار مشترك



Last update: August 24, 2019 14:49 PM

بينانغ/ 24 أغسطس/آب //برناما//-- أفاد نائب وزير الخارجية مرزوقي يحيى أن قرار الحكومة الماليزية بعدم ترحيل الداعية ذاكر نايك إلى الهند قرار مشترك، وأوضح أن القرار ليس قرارًا شخصيًّا وإنما هو قرار مجلس الوزراء.

 

وقال "لا نتزحزح عن هذا القرار لأنه قرار مجلس الوزراء، فلا داعي للنقاش. وأنصح لغير الراضين بالقرار اللجوء إلى الجهات المعنية، ولا أرى الحاجة إلى الاحتجاج".

 

"وشيء آخر أن الدكتور ذاكر نايك داعية وهو غير مواطن ماليزي (لديه تصريح إقامة دائمة)، إلا أننا كالدولة التي ترى بأنه يجب علينا أن نضمن السلامة له فقد قررنا (مجلس الوزراء) بعدم ترحيله إلى الهند".

 

جاء ذلك في بيانه للصحفيين ردًّا على سؤال بشأن مطالبة بعض الفئات الحكومة بطرد ذاكر نايك وتنظيم الوقفة الاحتجاجية على إبقاء ذاكر في ماليزيا بعد تصريح الداعية الهندية الأخير المثير للجدل.

 

وأضاف مرزوقي "لا نستطيع أن نقنع الجميع. وفي رأيي هناك من يصطاد في الماء العكر في هذه القضية".

 

وكانت التقارير نقلت قول رئيس الوزراء الدكتور محاضير محمد إنه ليس بإمكان ماليزيا طرد ذاكر نظرًا لأن هناك تهديد بالقتل تجاه الداعية إذا أعيد إلى الهند.

 

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية – برناما//ب. ع م. ر



       أهم الأخبار في أسبوع