fb tw ig

الرئيس الامريكي يصدر امرا تنفيذيا لتحديث وتوسعة العقوبات لمكافحة الارهاب



Last update: September 11, 2019 10:16 AM

واشنطن / 11 سبتمبر // كونا - برناما // -- اصدر الرئيس الامريكي دونالد ترامب يوم الثلاثاء امرا تنفيذيا يقضي بتحديث وتوسيع العقوبات التي تفرضها بلاده في اطار مكافحة الارهاب.

وقال ترامب في بيان من البيت الابيض ان الامر التنفيذي "لتحديث وتوسعة العقوبات لمكافحة الارهاب يعزز قدرتنا على استخدام عقوبات قوية لاستهداف الارهابيين ومؤيديهم وحرمانهم من دعمهم المالي والمادي واللوجستي في جميع انحاء العالم".

واضاف "اصبحت المؤسسات المالية الاجنبية الان على علم بأنها تخاطر بتلقي العقوبات اذا كانت تقوم عن قصد باجراء او تسهيل اي معاملات مهمة مع الارهابيين المصنفين والعناصر التمكينية الارهابية".

واكد ان بلاده "ستستمر في استخدام جميع ادواتها بقوة بما في ذلك العقوبات المالية لاستهداف الارهابيين واولئك الذين يمكنون اعمالهم الشنيعة ويسهلونها ويمولونها".

من جهته وصف وزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو في بيان الامر التنفيذي الذي اصدره الرئيس الامريكي بأنه اهم تحديث موجه للسلطات المعنية بفرض العقوبات المتعلقة بمكافحة الارهاب في الفترة التي تلت هجمات 11 سبتمبر.

واكد بومبيو ان الخارجية الامريكية "تتحرك بقوة لتنفيذ هذه الصلاحيات الجديدة".

واعلن عن ادراج الخارجية الامريكية "(جماعة) حراس الدين التابعة لتنظيم القاعدة في سوريا كمنظمة ارهابية عالمية مصنفة بشكل خاص (اس.دي.جي.تي)".

واضاف انها قامت كذلك بادراج "12 من قادة المنظمات الارهابية العالمية المصنفة بشكل خاص مسبقا" والتي تضم حزب الله وحركة حماس وحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين وما يسمى تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) واذرعتها في الفلبين وغرب افريقيا وحركة (تحريك طالبان) في باكستان".

واكد ان "الاجراءات المتخذة اليوم تضمن عدم ادخار اي جهد للحفاظ على امن الولايات المتحدة وتحديث ادواتنا وسلطاتنا لمكافحة الارهاب وحرمان الارهابيين من الموارد اللازمة للتخطيط لشن الهجمات وتنفيذها".

من جانبها اعلنت وزارة الخزانة الامريكية تصنيف "15 من القادة والافراد والكيانات المرتبطة بالجماعات الارهابية" بموجب قرار ترامب التنفيذي.

وقالت الوزارة في بيان إن العقوبات الصادرة تستهدف "مجموعة واسعة بما في ذلك الكيانات المرتبطة بحماس و(داعش) والقاعدة وفيلق القدس التابع للحرس الثوري الايراني".

ونقل البيان عن وزير الخزانة ستيفن منوشين قوله إن "الامر التنفيذي الحديث لمكافحة الارهاب الصادر عن الرئيس ترامب يعزز السلطات التي نستخدمها لاستهداف اموال الجماعات الارهابية".

واكد ان "هذه السلطات الجديدة ستسمح للحكومة الامريكية بحرمان الارهابيين من الموارد التي يحتاجون اليها لمهاجمة الولايات المتحدة وحلفائها وستحمل المؤسسات المالية الاجنبية التي تواصل التعامل معها المسؤولية".

واضاف ان "هذه الادوات الجديدة ستدعم جهودنا الدؤوبة في عزل الارهابيين عن مصادر دعمهم وحرمانهم من الاموال اللازمة للقيام بانشطتهم المدمرة.

 

وكالة الأنباء  الوطنية الماليزية / برناما / ن.أ



       أهم الأخبار في أسبوع