fb tw ig

صناعة الحلال الماليزية تعزز جهود خلق فرص اقتصادية عالمياً



Last update: October 15, 2019 18:10 PM

كوالالمبور/ 15 أكتوبر/تشرين الأول //برناما//-- تعتزم هيئة تنمية صناعة الحلال الماليزية (HDC) تعزيز جهود لتوسيع نطاق الفرص الاقتصادية عالمياً للشركات المحلية.

 

وقال القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للهيئة خير العارفين سهري إن صناعة الحلال في ماليزيا تتمتع ببيئة تنافسية في ظل الشفافية، غير أن حوالي 80 في المائة منها تسيطر عليها الشركات متعددة الجنسيات بدلاً من الشركات المحلية.

 

مع ذلك فإن الهيئة بصدد وضع الخطة الرئيسية للصناعة الحلال 2.0 باعتبارها دليلاً في تنفيذ المبادرات ضمن إطار رؤية ماليزيا للازدهار المشترك 2030 والتي سيتم تنسيقها مع خطة ماليزيا الثانية عشرة (2021-2025) وخطة ماليزيا الثالثة عشرة (2026-2030).

 

من بين أهداف الهيئة هو جعل ماليزيا دولة أكثر تنافسية على صعيد الحلال العالمي بحلول عام 2030، بحسب المسؤول.

 

وفي نفس السياق، أفاد خير العارفين أن صادرات الحلال لعام 2018 بلغت 40 مليار رنجيت ماليزي، تقود بمعظمها الشركات متعددة الجنسيات.

 

ويقدر أن يبلغ حجم سوق المنتجات والخدمات الحلال العالمية 35 تريليون دولار أمريكي بحلول عام 2030، مدعوماً بإمكانية الطلب من السكان المسلمين وغير المسلمين الذي ينمو بمعدل 7 و8 في المائة سنوياً.

 

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية – برناما//س.هـ



       أهم الأخبار في أسبوع