fb tw ig

محاضير يدعو إلى التركيز على تعزيز الموارد البشرية



Last update: December 03, 2019 20:19 PM

كوالالمبور/ 3 ديسمبر/كانون الأول //برناما//-- تتبع ماليزيا الآن خطى الدول المتقدمة مثل اليابان، وألمانيا، والولايات المتحدة في سعيها للتركيز على دراسات العلوم، والتكنولوجيا، والهندسة، والرياضيات (STEM)، إلى جانب دراسات التقنية والتدريب المهني (TVET).

 

أفاد ذلك رئيس الوزراء الدكتور محاضير محمد خلال حفل افتتاح اليوم الوطني للمهنة التقنية 2019 اليوم، الثلاثاء، وأوضح أن الخطة لجعل الدراسات المعنية من سياسة التربية الوطنية الرئيسية تهدف إلى تخريج مزيد من العمال المهرة في مهنة التقنية.

 

وقال محاضير في خطابه عبر تسجيل الفيديو: "كما أننا لا نتخلف عن جعل هذه الدراسات من الأولوية حيث إن الإحصاءات الأخيرة تدل على أن 44 في المائة من الطلبة الماليزيين اختاروا هذه الدراسات كتخصصاتهم، وتستهدف الحكومة زيادة ذلك إلى 60 في المائة في المستقبل".

 

وأشار إلى أن الدول المتقدمة المعنية تهتم دائمًا بالإبداعات وإنتاج التكنولوجيا الحديثة حتى أصبحت من الدول الأكثر تسجيلًا لبراءة الاختراع في العالم.

 

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية – برناما//ب. ع .م أ



       أهم الأخبار في أسبوع