أخبار

ماليزيا تعتزم إرسال طلبة التعليم والتدريب التقني والمهني إلى الصين

21/02/2024 02:25 AM

طوكيو/ 20 فبراير/شباط //برناما//-- تعتزم الحكومة الماليزية إرسال طلبة التعليم والتدريب التقني والمهني إلى الصين، بما يتوافق مع سياسة "الجيل الثاني من التطلع إلى الشرق".

وكشف النائب الأول لرئيس الوزراء الماليزي الدكتور أحمد زاهد حامدي، أن الخطة هي من بين مبادرات الحكومة لتمكين التعليم والتدريب التقني والمهني في ماليزيا، وذلك بعد أن أعربت الحكومة عن رغبتها في إرسال المزيد من الطلبة الماليزيين لتلقي التعليم والتدريب التقني والمهني في اليابان وكوريا الجنوبية.

وأفاد: "إلى جانب اليابان وكوريا الجنوبية، تتطلع الحكومة إلى إرسال الطلبة إلى الصين للدراسة في عدد من مجالات التكنولوجيا المتقدمة.

صرح بذلك في تصريحات أدلى بها للصحافيين هنا، الاثنين، بعد زيارة معهد طوكيو الوطني للتكنولوجيا، وقال: "إن سياسة "الجيل الأول من التطلع إلى الشرق" لم تشمل الصين، بيد أنها اليوم تتقدم كثيرًا قد تنافس اليابان وكوريا الجنوبية".

وفي لقاء مع 70 طالبًا ماليزيًا في اليابان يوم الأحد الماضي، أشار أحمد زاهد إلى أنه سيتم إرسال مزيد من الطلبة الماليزيين للتعليم والتدريب التقني والمهني خارج البلاد بما يتماشى مع جهود الحكومة لتقوية التعليم والتدريب التقني والمهني في ماليزيا.

وأضاف أحمد زاهد، الذي يقوم بزيارة عمل تستغرق سبعة أيام لليابان، أنه من المتوقع طرح السياسة الوطنية للتعليم والتدريب التقني والمهني إلى مجلس الوزراء الماليزي في مارس/آذار المقبل، قبل إطلاقها في 2 يونيو/حزيران بالتزامن مع اليوم الوطني للتعليم والتدريب التقني والمهني.

يُوجد في ماليزيا حاليًّا 1,345 مؤسسة للتعليم والتدريب التقني والمهني، مع معدل توظيف يصل إلى 92.5 بالمئة لخريجي التعليم والتدريب التقني والمهني.

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية- برناما//ب.ع م.أ