أخبار

ماليزيا تدين الغارة الجوية الإسرائيلية التي أدت إلى مقتل عمال الإغاثة الدولية في غزة

03/04/2024 09:19 PM

بوتراجايا/ 3 أبريل/نيسان//برناما//-- أدانت ماليزيا الغارة الجوية الإسرائيلية التي أسفرت عن مقتل سبعة أشخاص يعملون لصالح منظمة «وورلد سنترال كيتشن» غير الحكومية، الثلاثاء، بينهم مواطنون من أستراليا، وبريطانيا، وبولندا.

وقالت وزارة الخارجية الماليزية: "نعرب عن تعاطفنا العميق مع عائلات وأحباء القتلى، وكذلك الدول الحزينة على فقدان مواطنيها في هذا الهجوم عديم المعنى ضد المنظمات والأفراد الذين يكرسون جهودهم لتقديم المساعدة الإنسانية لسكان غزة المحاصرين".

وأضافت الوزارة المعروفة على نطاق واسع باسم /ويسما بوترا/، في بيان اليوم الأربعاء إنه من المحبط معرفة أن عمليات المنظمة قد تم تعليقها مؤقتاً نتيجة لذلك.

وجاء في البيان أن "تعليق عملياتهم سيعيق جهود الإغاثة الفورية، مما سيؤدي إلى تفاقم التحديات التي يواجهها بالفعل أولئك الذين يعانون من المجاعة والمرض على نطاق واسع".

وكان من بين الضحايا ثلاثة مواطنين بريطانيين، ومواطن بولندي، وأسترالي، وفلسطيني، ومواطن أمريكي كندي مزدوج الجنسية.

وأعربت الوزارة عن قلقها العميق إزاء الهجمات المتعمدة الأخيرة على مبنى القنصلية الإيرانية في دمشق بسوريا، مؤكدةً ضرورة النظام الإسرائيلي الالتزام بقرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 2728 ويجب أن ينتهي الصراع في غزة.

وأضافت أن "الشعب الفلسطيني يستحق الدعم والمساعدة الثابتين من المجتمع الدولي، ومن واجبنا أن نسعى بشكل جماعي من أجل التوصل إلى حل سلمي ومستدام للأزمة المستمرة في غزة".

"إن دعم ماليزيا الثابت وتضامنها مع الشعب الفلسطيني يظل ثابتاً، بما في ذلك حقه الأساسي في تقرير المصير"، على حد البيان.

وقالت: "إن ماليزيا تؤيد بثبات إنشاء دولة فلسطين المستقلة وذات السيادة، والتي تلتزم بحدود ما قبل عام 1967، مع الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لها وقبولها عضواً كامل العضوية في الأمم المتحدة".

 

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية - برناما//س.هـ