أخبار

إندونيسيا وماليزيا تدينان الهجوم الإسرائيلي على المقرات الدبلوماسية الإيرانية في دمشق

02/04/2024 06:09 PM

بوتراجايا-جاكرتا/ 2 أبريل/نيسان//برناما//-- أدانت إندونيسيا وماليزيا بشدة الهجوم الإسرائيلي على المباني والمنشآت الدبلوماسية الإيرانية في العاصمة السورية دمشق.

ففي إندونيسيا، ذكرت وزارة الخارجية على حسابها الرسمي على موقع إكس اليوم الثلاثاء أن "هذا الهجوم يعد انتهاكاً مباشراً للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة".

وحذّرت الوزارة كذلك من أن مثل هذه التصرفات قد تؤدي إلى تفاقم التوترات في المنطقة.

وأضافت "أنه عمل خطير آخر من جانب إسرائيل من شأنه أن يزيد من تصعيد الصراع في المنطقة ويقلل من احتمالات التوصل إلى سلام دائم".

في السياق نفسه، أدانت ماليزيا استهداف مبنى القنصلية الإيرانية، والذي أدى إلى سقوط عدة قتلى وجرح آخرين، بحسب بيان لوزارة الخارجية، الثلاثاء.

وقالت وزارة الخارجية، المعروفة باسم /ويسما بوترا/، إن ماليزيا تعرب عن خالص تعازيها وتعاطفها مع الضحايا وأسرهم، وتقدم صلواتها من أجل الشفاء العاجل للجرحى.

"إن الاستهداف المتعمد للمباني الدبلوماسية يمثل انتهاكاً صارخاً للأعراف الدولية والبروتوكولات الدبلوماسية"، بحسب الوزارة.

وجاء في البيان: "تدعو ماليزيا جميع الأطراف المعنية إلى الالتزام بالقانون الدولي والاعتراف بالمباني الدبلوماسية على أنها أماكن لا يجوز انتهاكها".

وشددت الوزارة على أن "هذا الحادث يؤكد الحاجة الملحة للحوار ووقف التصعيد في المنطقة".

وقالت إن ماليزيا "تؤكد أهمية إجراء تحقيق شامل في هذا الهجوم وتحث جميع الأطراف على ممارسة ضبط النفس لمنع المزيد من تصعيد التوترات".

نفذت طائرات حربية إسرائيلية غارة جوية استهدفت القسم القنصلي المجاور لمبنى السفارة الرئيسي، مما أدى إلى مقتل سبعة مستشارين عسكريين يوم الاثنين، وفقا لتقارير وكالة الأنباء الإيرانية (إيرنا) نقلا عن الحرس الثوري الإسلامي.

وأكد السفير الإيراني لدى سوريا حسين أكبري، الذي كان متواجداً في مكتبه بالسفارة أثناء الهجوم، أن طائرات حربية إسرائيلية من طراز إف-35 من هضبة الجولان المحتلة أطلقت ستة صواريخ على المبنى.

 

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية – برناما//س.هـ