أخبار

وزير الخارجية الإندونيسي يؤكد على ضرورة الوحدة في دعم فلسطين

02/04/2024 06:20 PM

جاكرتا/ 2 أبريل/نيسان//برناما//-- أكدت وزيرة الخارجية الإندونيسية /ريتنو مارسودي/، على ضرورة الوحدة في دعم نضال الشعب الفلسطيني، وشددت على المسؤولية الأخلاقية للوقوف إلى جانب فلسطين.

جاءت هذه التصريحات خلال لقائها مع سفراء وممثلي سفارات الدول العربية في إندونيسيا، هنا اليوم الثلاثاء.

وأكدت الوزيرة على الأولويات لكل من إندونيسيا والدول العربية، بما في ذلك دعم وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا)، والدعوة إلى تحقيق عضوية فلسطين الكاملة في الأمم المتحدة، وتنفيذ القرار 2728 (2024) لوقف إطلاق النار.

وقالت ريتنو في بيان لها: "إن إندونيسيا ترحب بالقرار، ولكن من المهم ضمان أن تحترمه إسرائيل"، معربة عن أسفها إزاء الهجمات الإسرائيلية المستمرة على الرغم من قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2728 الذي تم تبنيه في 25 مارس/آذار 2024.

وخلال الاجتماع الذي استمر أكثر من ساعة، أعرب السفراء والممثلون عن عميق امتنانهم لموقف إندونيسيا الاستباقي وجهودها المكثفة في دعم فلسطين.

إذ قال السفير الفلسطيني لدى إندونيسيا، الدكتور زهير الشون، إن "الشعب الإندونيسي ملتزم بشدة بدعم القضية الفلسطينية. وأشيد بمشاركتكم النشطة في مختلف المحافل الدولية التي تدافع عن فلسطين".

واستقبلت ريتنو سبعة سفراء من فلسطين والأردن والمملكة العربية السعودية والجزائر وسوريا وعمان ومصر، إلى جانب ممثلين عن 13 سفارة أخرى في مكتبها.

أما الممثلون الدبلوماسيون فهم من البحرين وموريتانيا واليمن ولبنان والأراضي الفلسطينية والعراق وليبيا وقطر والكويت وتونس والسودان والصومال والمغرب.

 

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية – برناما//س.هـ