أخبار

ماليزيا الاختيار الشعبي الثاني لمشتري العقارات من الصين

03/04/2024 04:13 PM

كوالالمبور/ 3 أبريل/نيسان//برناما//-- أصبحت ماليزيا الوجهة الثانية الأكثر شعبية في جنوب شرق آسيا لعند مشتري العقارات الصينيين، حيث ارتفعت من المركز الثالث في عام 2022، وفقًا للبيانات الصادرة عن شبكة وكلاء العقارات العالمية (IQI).

والشبكة التي لديها 40,000 وكيل عقاري، عضو في مجموعة التكنولوجيا العقارية الدولية /جواي/ (Juwai IQI).

وفي بيان لها اليوم، قالت الشبكة إن هذه الزيادة كانت مدفوعة بموقع ماليزيا المناسب للعيش فيه، واستقرارها الاقتصادي، وقطاع التعليم الدولي وسوق العقارات المتنامي.

وقال كاشف أنصاري، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي للمجموعة، إن ماليزيا تواصل جذب استثمارات عقارية سكنية أجنبية كبيرة حيث يرى المستثمرون الأجانب أن العقارات الماليزية توفر فرصاً مربحة من حيث زيادة رأس المال وإيرادات الإيجار.

وقال "إن ماليزيا من بين الدول الثلاث الأولى في جنوب شرق آسيا لمشتري المنازل من الصين على مدى السنوات الخمس الماضية".

وأفاد كاشف بأن فيتنام تراجعت إلى المركز الثالث، بينما ظلت تايلاند الوجهة الأولى في جنوب شرق آسيا للمشترين الصينيين منذ ما قبل عام 2018.

وقال حوالي 60 بالمئة من المشترين الصينيين يشترون لأغراض الاستثمار في ماليزيا وجنوب شرق آسيا، وهو ما ظل متسقًا مع الأرقام في عام 2018.

وأضاف: "في الوقت نفسه، سيشتري 63 بالمئة (منهم) منزلاً لاستخدامهم الخاص في عام 2023، بانخفاض عن 66 بالمئة في عام 2018".

وأوضح كاشف أيضًا أن العديد من المشترين الصينيين يشترون منازل في أحياء المغتربين الشهيرة، مما يسهل عليهم تسجيل أطفالهم في المدارس الدولية المحلية، وهو من بين العوامل التي تؤثر على اختيارهم للموقع.

لذلك، فهو واثق بأن ماليزيا ستحافظ على مكانتها في منطقة جنوب شرق آسيا خلال العامين المقبلين.

 

وكالة الأنباء الوطنية الماليزية - برناما//س.هـ